مختصر زاد المعاد

مختصر زاد المعاد

من أجل نعم الله على عباده أن أرسل هذا النبي الكريم بالهدى ودين الحق ، ليظهره على الدين كله فأكمل له الدين ، وأتم به النعمه ، ولما كان هذا شأن أتباعه عليه الصلاة والسلام ، والسير على نهجه اهتم علماء الأمة به ، فدونوا لمن بعدهم ما عرفوه أو استنبطوه من هديه صلى الله عليه وسلم ، في العبادات ، والمعاملات ، والعادات ، وكان من أشهر ما ألف في ذلك كتاب " زاد المعاد في هدي خير العباد " الذي جمعه الشيخ الإمام المحقق " ابن قيم الجوزية " رحمه الله ، وأكرم مثواه ، فلقد جمع واستوعب ما لم يتيسر لغيره ، ولما كان في بعض المواضع قد أسهب ، وأطال بذكر الخلاف واستيفاء الأدلة مما قد يثقل على المتعجل ، وفق الله أمام الدعوة الشيخ : محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى أن اختصره في مجلد لطيف ، وفي بالمهم والمقصود من وضع أصل الكتاب .