معجزة القرآن الجزء الأول

معجزة القرآن الجزء الأول

القرآن يعرض مسالة المعجزة لإثبات طلاقة القدرة الإلهية يأتى ليثبت قضية من القضايا التى اعتاد الناس الأسباب والمسببات وهى مسألة بقاء النوع ، وبقاء النوع مشروط بالتقاء رجولة وأنوثة لينشأ اخصاب وحمل ، ولا بد أن تكون الرجولة مكتملة والأنوثة غير ناقصة ليتم ذلك ، فيأتى الله سبحانة وتعالى ليثبت لنا طلاقة القدرة الالهية بلا حدود ولا قيود حتى لا يفهم إنسان أن الخلق مقرون بأسباب ومسببات لا بد من وجودها ، ومن هنا فإن الله فى قضية الخلق يريد أن يدير المسألة من زواياها الأربع ، فليس بقاء النوع أو إيجاد النوع رهناً بوجود ذكر أو انثى بل هو رهن بمشيءة الخالق .
استمتع بقراءة وتحميل الجزء الأول من كتاب معجزة القرآن للكاتب محمد متولى الشعراوى