نهاية العالم . للشعراوى

نهاية العالم . للشعراوى

إن عطاء الدنيا هو عطاء ربوبية لا بد أن نأخذ فيه بالأسباب الله سبحانه وتعالى أعطانا في بداية الخلق وبلا أسباب مقومات ضروريات الحياة واستمرارها ، فمنذ عهد آدم والماء والهواء والطعام وهي ضروريات الحياة مكفولة للإنسان ، لأن الله سبحانه وتعالى هو الذى استدعاه للوجود ، فكان لا بد أن يضمن له مقومات حياته لذلك أوجد سبحانه الماء الذى يشرب منه ، والثمار التى يأكلها لتحفظ حياته ، والهواء الذى يتنفسه والأرض التى يسكنها ، كل هذا من ضروريات الحياة وجدها الإنسان من أول الخلق على الأرض دون أن يبذل جهداً فيه ، فإذا أردت أن أترف حياتى وأرتقى بها فلا بد أن أعمل عقلى المخلوق من الله في الكون المخلوق والمسخر لى من الله ، وبذلك أصل إلى حياة الرفاهية التى كما قلنا يتم فيها الشىء فى زمن أقل وبمجهود أقل .
استمتع بقراءة وتحميل كتاب نهاية العالم للكاتب محمد متولى الشعراوى