الحب والطب ومعجزات الشفاء

الحب والطب ومعجزات الشفاء

يفصح لنا "الدكتور بيرنى سيجل" من خلال هذا الكتاب "الحب والطب ومعجزات الشفاء" عن أعظم الأسرار التى اكتشفها وتعلمها من مرضاه الذين استطاعوا أن يتغلبوا على الأمراض الخطيرة ويواجهوها ، ليكتشف أن معجزة الشفاء تأتى أولاً من داخل الجسم ، وأن حالة العقل تستطيع أن تغير من حالة الجسم.

إن الشفاء قضية علمية وليست قضية حظ ، وللمريض دور كبير يقوم به أكبر من دور الدواء ذاته ، فالمريض المتفائل المحب للحياة يستطيع أن يتفادى المخاطر ويعبر طريق المحن ويشفى من المرض ، إذا خلا من اليأس والقنوط واستطاع أن يملأ قلبه بالأمل.. فالشفاء معجزة ولا تتأتى من إنسان يائس قانط ، إنها تأتى من اكتشاف الذات ، وهو الطريق إلى العافية والحياة السليمة ، بالحب الذى هو الأمل فى الحياة الممتلئة بالتفاؤل بجانب الطب .. فبالحب والطب تتحقق المعجزات..

إن هذا الكتاب يجب أن يقرأه كل مريض يداخله اليأس ، وكل طبيب حائر ... فالحب هو أقوى منشط لجهاز المناعة الطبيعى عند الإنسان..