الورم

الورم

 

الصراع بين قيمة الروح وقيمة الجسد في الورم يثير الكوني هذا السؤال ؟ ايهما أولى ، أيهما يستحق الدفاع والإبقاء عليه 

من هنا تبدأ رحلة الصراع والتساؤلات والعصف الذهني الذى يأخذنا المفكر في روايته حيث يلعب بعقولنا لعبة الشك الكبيرة 

التي تضعنا دائماً عند حدود السؤال ولا تشفي الغليل بيقين واحد قد يؤدي إلى راحة النفوس

ليبقى دائماً الدور علينا كي نجيب عن السؤال الأزلي، ما أدرانا أن الناموس الذي نحيله إلى قناعات الروح حقيقة قائمة فعلاً من عند الزعيم

ومن أدرانا أن رسل الزعيم لم يكونوا بدورهم مخدوعين مثلنا ووقعوا مثلنا في شراك " وانتهيط" الشرير؟