قراءة وتحميل كتاب تفتيت الشرق الأوسط لجيرمى سولت بصيغة pdf مجانا

تفتيت الشرق الأوسط

كتاب تفتيت الشرق الأوسط لجيرمى سولت

يغطى كتاب "تفتيت الشرق الأوسط" مساحات لأحداث تاريخية معروفة، كما يحتوي مساحات لأحداث تاريخية ليست معروفة تماماً للقراء (حرب البلقان - 1912 - 1913 والغزو اليوناني لغرب الأناضول عام 1919)، وقد جاء في أربعة فصول: الأول يعرض المشهد على مسرح الأحداث بالنظر في أصل "الحضارة" وتشكيل ما سمّاه "صموئيل هنتنغتن": "حدود الإسلام الدموية"، وبينما فرض المسلمون بالتأكيد حدودهم خلال الصمود الغربي والعثماني، إلا أن حدودهم خلال عهود الإنحطاط فرضت عليهم، ومنذ الغزو الفرنسي لمصر عام 1798 وما بعد
كانت دماؤهم هي التي سخت بغزارة خلال العمليات، وتتحرك الأحداث من الغزو الفرنسي الثاني للجزائر  إلى الغزو البريطاني لمصر عام 1882، والمذبحة بالرشاشات للمحاربين القبليين السودانيين في الحركة الوطنية البدائية في معركة أم درمان حيث أعلن ونستون تشرشل "إشارة نصر" العلم على البربرية
ويُستهلّ الفصل الثاني بإنهيار الإمبراطورية العثمانية، واضعاً نقطة البداية مع أحداث حرب البلقان التي استعرضها الكاتب بكل مشاهدها وأبعادها ثم خروج التريف والحروب الصغيرة في العراق والإستعمار لفلسطين ليتم الإنتقال من ثم للجزء الثالث الذي تناول الصعود الأميركي إبتداء من العدوان الثلاثي وما تلا ذلك من أحداث وحروب وسياسات أميركية وغربية تجلت آخرها في أضعاف لبنان، وأما القسم الأخير فقد تم تخصيصه لحروب بوش أولها حرب الخليج، ثم العراق وفلسطين ولينتهي الكاتب في هذا القسم بتخليص النتائج وآثار قرنين من التورط الغربي في الشرق الأوسط

استمتع بقراءة وتحميل كتاب تفتيت الشرق الأوسط لجيرمى سولت بصيغة pdf مجانا من إليك كتابي أكبر موقع تحميل كتب في الوطن العربي.