هكذا أفكر

هكذا أفكر

يقدم ديفيد غرانت فى هذا الكتاب فهم عسرالقراءة واضطراب التآزر الحركي لدى الشباب الصغار إلى مرحلة أكثر وعياً ، وذلك بربطهما بأسلوب العيش ، يشرح كيف يمكن أن يكون وضع من يعيش مصاباً بالحالتين أو إحداهما ، وكيف ستؤثر هذه الظروف في تفكيرة وشعوره وأدائة الوظيفي في المواقف التي سيعشها في مرحلة ما بعد الدراسة ، يزيح هذا الكتاب سُحُب الغموض والالتباس عن كواهل هؤلاء الشباب ، من خلال تبصريهن بأنهم أفراد يتعلمون الكثير عن أنفسهم وسيكون امراً مشجعاً لهم أن يدركوا أن الكثير من الأوضاع التي تسبب لهم القلق ، هي أوضاع مشتركة وأنهم ليسوا وحدهم الذين يمتحنون بهذه التحديات الكبيرة .