عمال البحر

عمال البحر

إن رواية "عمال البحر" هى قصة المعجزة الإلهية فى وجه من وجوه الخلود الإلهى الساحر ، وهى قصة الحضارة التى وضعتها يد الله وتركت للإنسان أن يختار دوره فيها ، هكذا تتحرك فى هذه القصة الحياة القوية النابضة الصادقة فى كل ما تمسه يد الإنسان أو تتصل به روحه أو يحيط به خياله..

لقد كتب "فيكتور هوجو" هذه الرواية يحكى فيها قصة الإنسان فى مواجهته الطبيعة فى سكونها وضجيجها ، فى روعتها ورعبها ، بما يعيش فيها من كائنات لطيفة أو شياطين مخيفة ، بما فيها من عناية إله عظيم ، ومن ألسنة من نار وأشداق فاغرة لحيوانات اللعنة والغضب الإلهى.